صور عشوائية من البوم الصور
إشادة دولية وإسلامية بدعم حاكم الشارقة للحركة الكشفية
وام: أثنى القائد الكشفي الدولي، لاسيه كارلسون، قائد مخيم الجامبوري الكشفي العالمي الثاني والعشرين، والقائد الكشفي الدولي، مصطفى عيد، ممثل المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة «اسيسكو»، خلال لقاء مع جوالة جامعة الشارقة في المخيم، على الدعم اللامحدود الذي يوليه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للحركة الكشفية الدولية عامة، والعربية على وجه الخصوص، وعلى المشاركة التطوعية لجوالة الجامعة مع فرق التطوع الكشفي الدولي في الخدمة الدولية للمشاركين.
 
وسلم القائد هشام عبدالحليم، قائد عشائر جوالة جامعة الشارقة، خلال اللقاء، درع الجوالة للقائدين تكريماً لهما. وكان فريق جوالة جامعة الشارقة قد توج مشاركته المتميزة في الجامبوري الكشفي العالمي، بحصول متطوعي الفريق على  أوسمة كشفية دولية بشعار المخيم الثاني والعشرين الذي شارك به 40 ألف كشاف من 150 دولة.
 
وقال ممثل إسيسكو إن وفد جوالة جامعة الشارقة المشارك يعد من خيرة الوفود العربية المشاركة في هذه الدورة وفي الدورة السابقة في الجامبوري الكشفي الماضي الحادي والعشرين في بريطانيا، حيث أثبتوا انهم قادة كشفيون نشطاء وفاعلون وخلوقون وخير من يمثل الحركة الكشفية الجوالة الاماراتية والعربية والاسلامية.
 
وبارك لصاحب السمو حاكم الشارقة الإنجاز الذي حققه وفد جوالة الجامعة، بفضل توجيهات سموه، كونه من رواد الحركة الشكفية بالوطن العربي، والداعمين لها من خلال اهتمام سموه ورعايته ودعمه اللامحدود للمنظمة الكشفية العربية.
 
ودعا ممثل «إسيسكو» الجامعات العربية والاسلامية الى أن تحذو حذو تجربة جوالة جامعة الشارقة في تفعيل نشاط الجوالة، ليس على مستوى الجامعة فحسب، بل على مستوى خدمة المجتمع المحلي، باعتبارها ضرورة تربوية في الجامعات العربية ومهمة كونها تتيح الفرصة امام الشباب الجامعي لمزيد من التحاور والتواصل والانفتاح وتعلم الكثير من القيم المتمثلة أساساً في احترام الآخر وحق الاختلاف معه في ما يتصل بينهما من رؤى وأفكار.
تاريخ النشر : الإربعاء 10 شهر رمضان 1432 هـ

تعليقات الزوار

 

لا يوجد تعليقات

أضف تعليقك

 
  الاسم الكريم
  البريد الإلكتروني
  المدينة
  عنوان التعليق
  نص التعليق